منتدى الحوار الهادف والبناء خاص بطلبة ليبيا فرع مصر
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

منتدى الحوار الهادف والبناء خاص بطلبة ليبيا فرع مصر



 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخولالطلبة الوافدين
زورو  صفحة الدراسات العليا بمصر  لاى استفسار اضغط هنــــــــــــــــــــــــــــــــا
تهنئة يتقدم اتحاد طلاب ليبيا الحرة بالساحة المصرية بأحر التهانى الى طلاب ليبيا بالساحة المصرية وجميع الساحات وكل ابناء الشعب الليبى العظيم ابطال ثورة 17 فبراير بمناسبة عيد الاضحى المبارك اعاده الله على الامة الاسلامية بالخير واليمن والبركات متمنين من المولى عزوجل ان يسود الاستقرار والامن ربوع ليبيا الحبيبة نتقدم بما يلق بهذا الشعب العظيم من تهان و تبريكات تعانق نسائم الفرح بهذه الذكرى المجيدة , متمنين من الله السداد و التوفيق. أدام الله هناؤكم و سعادتكم وعاشت ليبيا حرة أبية موحدة رغم كيد الكائدين و السلام عليكم

شاطر | 
 

  أُمّ الملك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الحبونى
Admin


عدد المساهمات : 1127
نقاط : 2591
تاريخ التسجيل : 29/01/2010
العمر : 37
الموقع : http://www.lsu-eg.com

مُساهمةموضوع: أُمّ الملك   الجمعة فبراير 18, 2011 4:33 pm


أُمّ الملك

كان في قديم الزمان ملك يحب أمّه كثيرا ، وعندما مرضت أمّه مرضها الأخير
الذي ألزمها فراش الموت ، وشعر الملك بذلك ، لم يستطع أن يتحمل وفاة أمّه
وهو ينظر اليها، فقرر الرحيل الى مدينة مجاورة للعاصمة بعد أن جمع وزراءه،
وطلب منهم : أن لا يدفنوا أمّه إذا ماتت إلا بحضوره ، مع تأكيده على أن
الذي سينقل إليه خبر وفاتها سيُقتل فورا؟؟
وبعد رحيل الملك بيوم واحد، ماتت والدته ، فاجتمع الوزراء واحتاروا في
امرهم ، وكان أذكى وزير فيهم يسمى " وجه الكُـنّي " فاقترح هذا الوزير على
بقية زملائه من الوزراء أن يدفع كل واحد منهم له ألف دينار مقابل أن يقوم
هو بإخبار الملك عن وفاة والدته، ويتحمل العواقب ، فوافق الوزراء... ومشى
وجه الكُـنّي إلى المقر الجديد للملك ، ودخل أليه مترددا وحزينا دون أن
يطرح السلام ، فاغتاظ الملك منه وبادأه قائلا : ما بك يا وجه الكني ؟؟ هل
ماتت أُمّي ؟؟ فرد الوزير : " أتت منك ولم تأت مني " – أيّ أنّ خبر وفاة
الملكة الوالدة جاء من الملك وليس من الوزير – وهكذا فاز الوزير الذكي
بعشرين ألف دينار وأخبر الملك بوفاة أمّه دون أن يصيبه أذى منه .

_________________

صفحتنا على الفيس

الطلبة الوافدين بمصر

http://studieseg.com/



اذا أعجبك موضوع من مواضيعي فلا تقل شكـراً ... بل قل الآتـي ::
اللهم اغفر له ولوالديه ماتقدم من ذنبهم وما تأخر..
وقِهم عذاب القبر وعذاب النار..
و أدخلهم الفردوس الأعلى مع الأنبياء والشهداء والصالحين ..
واجعل دعاءهم مستجاب في الدنيا والآخرة ..
اللـهم آميـن



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://lsu-eg.ahlamontada.net
 
أُمّ الملك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الحوار الهادف والبناء خاص بطلبة ليبيا فرع مصر :: الساحات الشبابية-
انتقل الى: